الدوري الفرنسيبطولات عالميةكرة قدم

باريس سان جيرمان يسعى للحفاظ على سجله دون هزائم

يسعى باريس سان جيرمان الوحيد الذي لم يخسر في مختلف المسابقات في البطولات الاوروبية الخمسة الكبرى، الى المحافظة على سجله على الصعيد المحلي عندما يحل ضيفا على لوريان الرابع الاحد ضمن المرحلة الرابعة عشرة من الدوري الفرنسي لكرة القدم.

وفاز فريق العاصمة الفرنسية في 11 من مبارياته الـ13 حتى الان مقابل تعادلين وسجل 36 هدفا مقابل 8 فقط دخلت شباكه، كما أنه فاز في أربع مباريات في مسابقة دوري أبطال أوروبا وتعادل مرتين في طريقه الى ثمن النهائي.

ويتألق خط الهجوم الناري في سان جيرمان المؤلف من كيليان مبابي والبرازيلي نيمار والارجنتيني ليونيل ميسي، فسجل الاول 11 هدفا يتصدر بها ترتيب الهدافين، يليه نيمار في المركز الثاني مع 10 اهداف ثم ميسي في المركز الخامس مع 7 اهداف، اي ان الثلاثي سجل 28 هدفا من 36 في الدوري المحلي هذا الموسم.

وعلى الرغم من عدم خسارته في دوري الابطال، فإن سان جيرمان اكتفى بالمركز الثاني خلف بنفيكا البرتغالي بفارق هدف واحد ما يعني انه قد يواجه في الدور ثمن النهائي المقررة قرعته الاثنين المقبل فريقا من العيار الثقيل بين التي احتلت المركز الاول في احدى المجموعات السبع الاخرى، أبرزها مانشستر سيتي الإنكليزي وريال مدريد الإسباني وبايرن ميونيخ الألماني ونابولي الإيطالي وتشلسي الإنكليزي.

ومن المتوقع ان يعود الى تشكيلة المدرب كرستوف غالتييه النجم نيمار لأنه لم يخض المباراة ضد يوفنتوس الايطالي في الجولة السادسة الأخيرة (1-2) بسبب الإيقاف، في حين سيريح المدرب ميسي خوفا من ضغط المباريات المتتالية قبل 16 يوما من انطلاق نهائيات كأس العالم في قطر على ان يأخذ مكانه اغلب الظن الاسباني كارلوس سولير.

ولن تكون مهمة سان جيرمان الذي يبتعد في الصدارة بفارق 5 نقاط عن أقرب مطارديه لان لوريان يقدم عروضا جيدة هذا الموسم ويحتل المركز الرابع، كما انه تغلب على سان جيرمان 3-2 في كانون الثاني/يناير 2021 على ملعبه “موستوار”.

وقال ريجيس لو بري مدرب لوريان “لا زلنا فريقا شابا يملك حماسا كبيرا لكننا نفتقد الى عدم الفعالية في ترجمة الفرص التي تسنح لنا السيطرة على ايقاع المباريات”.

وتراجع لوريان في الاونة الاخيرة حيث لم يفز في مبارياته الثلاث الاخيرة واخرها ضد نيس صفر-2 الاسبوع الماضي. وتزامن هذا التراجع مع اصابة قائده لوران ابرغيل بكسر في ذراعه خلال فوز فريقه على بريست وسيغيب عن الملاعب الى ما بعد نهائيات مونديال قطر.

في المقابل، يخوض لنس الثاني ومفاجأة الموسم مباراة سهلة ضد انجيه متذيل الترتيب.

وتبرز مباراة مرسيليا الخامس وليون الثامن وكلاهما يسعى الى احتلال مركز مؤهل الى المسابقات الاوروبية الموسم المقبل.

وعاش مرسيليا كابوسا حقيقا في دوري الابطال عندما هزمه توتنهام في عقر داره 2-1 في الثواني الاخيرة ليخرج خالي الوفاض على الصعيد القاري حتى انه فشل في اكمال مشواره في الدوري الاوروبي (يوروبا ليغ) بحلوله رابعا في مجموعته.

وعموما، تراجع مستوى مرسيليا في الاونة الاخيرة بعد بداية قوية لا سيما في الدوري، فلم يفز في مبارياته الاربع الاخيرة وخسر ثلاثا منها امام باريس سان جيرمان واجاكسيو لنس وتعادل مع مونبلييه ليتراجع الى المركز الخامس حاليا برصيد 24 نقطة.

وتفتتح المرحلة الجمعة بلقاء تروا مع أوكسير، ويلعب السبت أجاكسيو مع ستراسبورغ، والأحد رينس مع نانت، وتولوز مع موناكو، وكليرمون فيران مع مونبلييه، ونيس مع بريست، وليل مع رين.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى